Region: Germany
Migration

!لا لترحيل اللاجئين إلى سوريا

Petition is directed to
Innenminister der Länder und des Bundes
11.607 Supporters
Petitioner did not submit the petition.
  1. Launched October 2020
  2. Collection finished
  3. Submitted
  4. Dialogue
  5. Failed

.سوريا بلد غير أمنة - نحن بحاجة إلى قرار طويل الأمد بما يتعلق بإيقاف ترحيل اللاجئين إلى سوريا

يريد بعض وزراء الداخلية تخفيف القيود أو حتى رفع الحظر المفروض على الترحيل إلى سوريا. هذا لا يمكن أن يحدث! اتصل بنا من أجل حظر طويل الأمد للترحيل إلى سوريا

Reason

بصفتي سورياً ، أعلم أنه حتى لو كانت الحرب في سوريا حالياً لا تحظى باهتمام الجميع ولم تعد تتصدر قائمة الأخبار ، فهي لم تنته بعد. يريد نظام الأسد السيطرة على جميع أنحاء البلاد مرة أخرى مهما كلف الأمر. للقيام بذلك، يعتمد النظام على القوة العسكرية ضد المدنيين: فقد استخدم النظام أسلحة دمار شامل مثل الغازات السامة في هجماته. وقام بشكل معمد بقصف أهداف مدنية مثل المستشفيات والمدارس والأسواق ومخيمات اللاجئين. لقد أثبت الأسد أنه مستعد للتضحية بمئات الآلاف من الأرواح من أجل الحفاظ على ديكتاتوريته. وبدون تردد يعتقل ويعذب العائدين - أو يجبرهم على الخدمة العسكرية حتى يتمكنوا من المشاركة في حربه

بصفتي محامي في مجال حقوق الإنسان ، أعرف: أنه حتى بدون حرب، لا أحد بأمان في سوريا! لا توجد دولة قانون ، يتعرض الناس للاعتقال التعسفي والتعذيب والإعدام. أنا بنفسي جلست في السجن لسنوات وكنت شاهداً بشكل مباشر على الأعمال اللاإنسانية لنظام الأسد لهذا السبب لا يُسمح حتى بترحيل المجرمين إلى سوريا. لكن لا شك في أن أي شخص يتصرف بعنف أو يقوم بفعل الاغتصاب أو قتل شخص ما يجب أن يعاقب. لكنها لا تزال سارية: إن حقوق الإنسان تفقد قيمتها إذا لم تطبق على جميع الناس. أي شخص لا يحترم حقوق الإنسان للمجرمين، فمع الوقت لن يحترم حقوق الإنسان لأي شخص. أي شخص يبدأ في ترحيل المجرمين سوف يقوم بترحيل الأخرين قريباً

كأنسان ، أعلم أنه في نظام ديكتاتوري يسجن الناس بشكل تعسفي ويعذبون ويقتلون، لا يوجد أحد في مأمن. لا يمكن تبرير عمليات الترحيل إلى سوريا. لهذا السبب تدعو الأمم المتحدة إلى عدم إعادة أي شخص إلى دولة التعذيب والقمع في سوريا ضد إرادته. على وزراء الداخلية ألا يتجاهلوا وينسوا هذا المبدأ!

الرجاء دعم طلبنا - شكرا جزيلا لكم!

Thank you for your support, #SyriaNotSafe from Berlin
Question to the initiator

This petition has been translated into the following languages

News

  • Liebe Unterstützende,
    der Petent oder die Petentin hat innerhalb der letzten 12 Monate nach Ende der Unterschriftensammlung keine Neuigkeiten erstellt und den Status nicht geändert. openPetition geht davon aus, dass die Petition nicht eingereicht oder übergeben wurde.

    Wir bedanken uns herzlich für Ihr Engagement und die Unterstützung,
    Ihr openPetition-Team

Not yet a PRO argument.

No CONTRA argument yet.

Help us to strengthen citizen participation. We want to support your petition to get the attention it deserves while remaining an independent platform.

Donate now